تقارير المجلس الأعلى للحسابات تتسبب في حل الجمعيات الرياضية للجميع - نيوز بريس
رياضة

تقارير المجلس الأعلى للحسابات تتسبب في حل الجمعيات الرياضية للجميع

قررت وزارة الثقافة والشباب والرياضة حل جمعيات الرياضة للجميع المحدثة من طرف المدراء الجهويين والإقليميين المكلفة بتنظيم أنشطة رياضية بدعم من الوزارة أو المؤسسات التابعة للقطاع، وذلك لعدم قانونيتها من جهة وبناء على توصيات المجلس الأعلى للحسابات من جهة ثانية.

ووفق دورية صادرة عن وزارة الرياضة، فإن قرار حل هذه الجمعيات، يأتي لكون هذه الجمعيات غير قانونية، وأيضا بسبب “تضارب المصالح”، بحيث كانت هذه الجمعيات موضوع أكثر من تقرير صدر عن المجلس الأعلى للحسابات.

وأفادت الدورية الوزارية بأنه بعد إحداث العديد من الجمعيات الرياضية خلال سنة 2019 بناء على تعليمات شفهية من بعض المسؤولين بالوزارة بخصوص تكوين مكاتب هذه الجمعيات بصفة كلية أو جزئية من موظفي قطاع الشباب والرياضة المنتمين لمختلف الدوريات والتي عهد إليها تنظيم أنشطة في مجال الرياضة القاعدية، تم دعم هذه الجمعيات أساسا من ميزانية الوزارة أو من مداخيل بعض المؤسسات التابعة لها.

وأوردت المذكرة الوزارية أن قرار حل هذه الجمعيات جاء عقب الوضع اللاقانوني لهذه الجمعيات ونظرا لتضارب المصالح بالنسبة للمسؤولين والموظفين المكونين لمكتب هذه الجمعيات وهو ما أكده عليه المجلس الأعلى للحسابات في العديد من تقاريره.

وفي هذا الصدد، أهابت الوزارة الوصية المديرين الجهويين والاقليمين المعنيين بهذا الأمر العمل على حل هذه الجمعيات طبقا لقانونها الأساسي مع موافاة الكتابة العامة بمحضر الجمع الاستثنائي لحلها مرفقا بتقارير مالية مفصلة عن أنشطة هذه الجمعيات وذلك في أقرب الأجال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق