الوكيل العام بفاس يحقق في الاستغلال الجنسي لفتيات تحت غطاء الزواج بالفاتحة - نيوز بريس
مجتمع

الوكيل العام بفاس يحقق في الاستغلال الجنسي لفتيات تحت غطاء الزواج بالفاتحة

فتح الوكيل العام للملك باستئنافية فاس أمس الثلاثاء، التحقيق في قضية الاستغلال الجنسي لفتيات تحت غطاء الزواج بالفاتحة من طرف خليجي، والتي كانت قد تفجرت خلال نهاية الأسبوع الأخير، وذلك بناء على شكاية تقدمت بها سيدة تعتبر نفسها ضحية الاحتجاز والاستغلال الجنسي بطرق بشعة لا تخلو من التعذيب النفسي والجسدي من طرف شخص خليجي، كان قد قام بالزواج منها بالفاتحة من حوالي ثلاثة أشهر.

وقد أمر المسؤول القضائي المشار إليه عناصر الفرقة الجهوية للشرطة القضائية، بالدخول على خط هذه القضية المثيرة للجدل والعمل على إجراء تحقيق دقيق مع المتهم الرئيسي في ملف الاستغلال الجنسي لفتيات تحت غطاء الزواج بالفاتحة ، والاستماع إليه وإلى كل من له علاقة بهذاالموضوع كان من قريب أو بعيد، في ظل الأخبار التي تفيد بوجود شبكة يتزعمها ملتحون تقوم باستدراج فتيات من أوساط فقيرة لتزويجهن بخلجيين عن طريق الفاتحة.

وكانت عناصر الفرقة الجهوية للشرط القضائية، قد قامت بناء على تعليمات الوكيل العام على نصب كمين للمتهم بتنسيق مع صاحبة الشكاية، حيث تم استدراجه على إثر ذلك إلى المنزل حيث كان يحتجز الضحية، قبل أن يتم على إثر ذلك مداهمة المنزل واعتقاله، حيث تم اقتياده الى مقر ولاية الامن رفقة أحد مساعديه المقربين، في الوقت الذي باشرت العناصر الأمنية المعنية عملية االبحث والتحقيق مع المعني بالأمر لأكثر من سبع ساعات، حيث تم من خلال ذلك مواجهته بمجموعة من المعطيات والأسئلة الدقيقة.

وقالت المصادر بأن المتهم وجد نفسه عاجزا على الرد على مجموعة من الاتهامات التي وجهت له من طرف الضحية، في ظل توفرها على بعض الأدلة والحجج، قبل أن تكشف هذه الأخيرة للمحققين عن معطيات خطيرة، تفيد بأن المتهم سبق له بأن استغل بنفس الطريقة أكثر من خمسة ضحايا أخريات في كل من الدار البيضاء ومراكش.

إقرأ ايضا: حزب إسباني يستنجد بحكومة العثماني لفتح الاستيراد من مليلية المحتلة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق