السيناريو الكارثي الذي توقعته موسكو بخصوص كورونا تحقق! - نيوز بريس
عين على العالم

السيناريو الكارثي الذي توقعته موسكو بخصوص كورونا تحقق!

ارتفع العدد الرسمي لحالات الإصابة المسجلة في روسيا إلى 221.344 حالة، متخطياً بذلك إيطاليا التي يبلغ عدد إصاباتها بالفيروس نحو 219 ألفاً، ويصل إلى 220 ألفاً، ولا تسبق روسيا سوى إسبانيا والولايات المتحدة، وفقاً لجامعة جونز هوبكنز، التي توثق ضحايا كورونا حول العالم.

وكانت روسيا قد سجلت الأيام الماضية أرقاماً قياسياً في أعداد الإصابات الجديدة، وخلال الساعات الأربعة والعشرين الماضية سجلت البلاد 11656 حالة، وجاءت هذه الزيادة الكبيرة قبل ساعات من مراجعة الرئيس فلاديمير بوتين القيود المفروضة للحد من التفشي.

وتُعد موسكو بؤرة التفشي في روسيا، وسُجل فيها أكثر من نصف حالات الإصابة والوفيات. وأعلنت اليوم 6169 إصابة جديدة ليصل الإجمالي إلى 115909 حالات.

وكذلك سجل مركز إدارة أزمة فيروس كورونا في البلاد 94 وفاة جديدة، ليرتفع إجمالي الوفيات الناجمة عن الفيروس في البلاد إلى 2009 أشخاص، ولا يزال معدل الوفيات الرسمي أقل منه في العديد من الدول الأخرى، فيما عزا مسؤولون روس ارتفاع عدد حالات الإصابة إلى برنامج فحص مكثف قالوا إنه شمل إجراء 5.6 مليون فحص.

ومع الارتفاع المتزايد لأعداد المصابين بروسيا وجعلها ثالث أكثر بلد في العالم تضرراً من كورونا، فإنه يتحقق بذلك السيناريو الذي وُصف بـ”الكارثي”، والذي حذر منه مسؤولون روس على رأسهم رئيس بلدية موسكو، سيرغي سوبيانين، حليف الرئيس فلاديمير بوتين، وذلك في مارس 2020.

وبينما كان بوتين يتحدث عن الأمور تحت السيطرة في روسيا فيما يتعلق بانتشار كورونا، رفض سوبيانين الاستسلام لرواية الرئيس، وقال إن السلطات ليس لديها صورة كاملة عن مدى انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وحذر سوبيانين في حديثه عن كورونا من “الصورة التي تتكشف خطيرة”، وقال إن “عدد المصابين بالفيروس هو أعلى بكثير من الأرقام الرسمية”.

أما رئيس الأطباء في مستشفى بلدة كوموناركا بموسكو، دينيس بروتسينكو، فحذر بوتين في حديث مباشر من أن روسيا قد تتجه إلى سيناريو إيطاليا من حيث ارتفاع الحالات الخطرة والوفيات خصوصاً في موسكو.

وفي هذا الصدد، قال بروتيسنكو إنه “من المهم الاستعداد للسيناريو الإيطالي، إذا حدث ارتفاع كبير، وموسكو تسير باتجاه ذلك، فإن مستشفانا مستعد للتحول إذا استقر عدد الحالات فجأة فإن الأطباء سيشعرون ببهجة بالغة، ولكن علينا أن نبقى مستعدين للأسوأ”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق