الإعدام لقاتل "حنان بنت الملاح" و25 عاما للمتورطين في الاعتداء - نيوز بريس
حوادث

الإعدام لقاتل “حنان بنت الملاح” و25 عاما للمتورطين في الاعتداء

طوت محكمة الاستئناف بالرباط، مساء أمس الإثنين، قضية “حنان بنت الملاح” التي هزت الرأي العام الوطني السنة الماضية، إذ قضت بالإعدام في حق المتهم الرئيسي في قضية حنان التي تعرضت لأبشع أنواع الاغتصاب والتعذيب بقنينات الزجاج، ما أفضى لوفاتها.

وأدانت هيئة الحكم الشريك الرئيسي في الجريمة بـ20 سنة سجنا نافذا، فيما تم الحكم أيضا على 8 متورطين آخرين في الاعتداء على الضحية بالسجن 5 سنوات لكل واحد منهم، من بينهم مصور شريط الفيديو.

وتابعت المحكمة المتهم الرئيسي الملقب بـ”ولد المراكشية”، بتهم تتعلق بـ”القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، واستعمال وسائل وحشية لارتكاب فعل قتل، وهتك عرض امرأة أنثى بالعنف”.

فيما توبع باقي المتهمين متهمين، بتهم تتعلق بـ”عدم التبليغ عن جناية، وعدم تقديم مساعدة لشخص في حالة خطر، وبث صورة لشخص بدون إذنه بقصد التشهير”، كل حسب المنسوب إليه.

وتفجرت قضية “حنان بنت الملاح” في شهر يونيو من العام الماضي 2019، عندما انتشار مقطع فيديو صادم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يوثق مشاهد اغتصاب وحشي وتعذيب في غاية السادية، نفذها شخص في حق الضحية المسماة قيد حياتها حنان في بيت مظلم بإحدى أحياء المدينة العتيقة بالرباط، وفي حضرة مجموعة من الأشخاص، ضمنهم من كان يسجل الفيديو.

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني قد قامت بمعالجة القضية بتاريخ 8 يونيو الماضي، بعدما تم العثور على الضحية ملقاة بأحد أزقة المدينة العتيقة في الرباط، لكنها لفظت أنفاسها بتاريخ 11 يونيو جراء المضاعفات الخطيرة التي تعرضت لها بعد واقعة الاغتصاب.

وأكد بلاغ مديرية الأمن، أن الأبحاث التي باشرتها مصالح الشرطة القضائية كانت قد أسفرت على الفور عن تحديد هوية المشتبه به في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، وهو نفس الشخص الذي يظهر في مقطع الفيديو وهو يعتدي على الضحية، حيث تم توقيفه وتقديمه أمام العدالة من أجل جريمة القتل العمد.

وفي المقابل، وعلى ضوء مقطع الفيديو الذي تم تداوله بخصوص القضية، باشرت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بحثا لتحديد هوية المتورطين المفترضين في هذه الجريمة، وعلى الخصوص المشاركين في الاعتداء على الضحية وتصوير مقطع الفيديو المتداول.

إقرأ أيضا: العلمي يهاجم “بيم” ويتهمها بالتسبب في إغلاق المتاجر المغربية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق